السبت 22 يونيو 2024

رواية انا لها شمس (كاملة حتي الفصل الاخير) بقلم روز امين

انت في الصفحة 1 من 47 صفحات

موقع أيام نيوز

بسم الله ولا قوة إلا بالله 
لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين
شخصيات رواية أنا لها شمس 
عائلة غانم الجوهري 
البطلة 
إيثار غانم الجوهري تبلغ من العمر ثمانية وعشرون عاما ثيابها المكونة من بذل نسائية كلاسيكية مما أعطاها مظهرا جادا أكدته تلك النظارة الطبية التي ترتديها بجانب رسمها للجدية فوق ملامحها تمتلك عينين واسعتين ذات أهداب كثيفة مما جعل من عسليتيها ساحرة لمن ينظر بهما رغم إكفهرار ملامحها طيلة الوقتتخرجت من كلية التجارة قسم إدارة أعمال لتعمل مديرة مكتب لشركة عريقة في مجال الإستيراد والتصدير مطلقة ولديها طفل يدعى يوسف في السادسة من عمره
والدها 
غانم محمد الجوهري رجل بسيط أمي فلاح مكافح يمتلك قطعة أرض صغيرة استطاع من خلالها تربية أولاده الأربع بشرف ونزاهة ضعيف الشخصية أمام ابناءه وزوجته لذا اختار الصمت للنأي بحاله من المناوشات والجدل الذي لا يجدي نفعا معهم

الأم
منيرة عبدالحليم إمرأة في بداية عقدها السادس بسيطة التفكير تعشق أبناءها الذكور وتفعل كل ما بوسعها لأجلهم وتضحي بالغالي والنفيس حتى بإبنتها الوحيدة في سبيل مستقبل أفضل لذكورها
الشقيق الأكبر لإيثار 
عزيز غانمفي نهاية العقد الثالث من عمره متسلط جشع يحقد على شقيقته كونها استطاعت إكمال دراستها الجامعية بينما هو حصل على مؤهل متوسط
نسرينزوجةعزيزالبالغة من العمر الثانية والثلاثون عاما لديهم ثلاثة أبناءغانم البالغ من العمر الثانية عشر و جودي ثمانية أعوام والإبنة الصغرى سما ذات الخمس سنوات.
الإبن الثالث 
وجدي البالغ من العمر الخامس والثلاثونحنون لكنه يتحرك باتجاه التيار وللمصلحة العامة يشبه أبيه كثيرا بطباعه متزوج من نوارة التي تصغر إيثار بثلاثة أعوام لديه ولدانخالد وأيهم
الإبن الثالث أيهم البالغ من العمر الرابع والعشرون
عائلة علام زين الدين 
البطل 
فؤاد علام زين الدين
وكيل للنائب العام ذو الستة والثلاثون عامايتمتع بملامح رجولية جذابةشخصية قيادية صارمة يمتلك كاريزما ولباقة وقدرة فائقة على إدارة الحديث بشكل لافت للاهتمام ممشوق القوام يتمتع بجسد رياضي جذاب بشرته حنطية وجهه مستطيل يمتلك عينين حادتين سوداويتين ورموش كثيفة ولحية نامية محددة يعتليها شارب خفيف زاد من وسامته مغرور بعض الشيء كاره للنساء نتيجة لتجربة مر بها هدمت كيانه وهزت ثقته بحاله حينها ولولا قوته وقوة
عائلته التي ساندته بكل ما لديها من قوة لتدمر كليا وما عاد كما رأيناه مجددا
والده 
سيادة المستشار علام زين الدينأحد أعضاء هيئة المحكمة الدستورية العليا رجل حكيم رصين يمتلك من القلب والعقل ما أوصلاه لذاك المنصب الراقي
والدته 
دكتورة عصمت الدويري أستاذ القانون الجنائي بكلية الحقوق جامعة القاهرة إمرأة راقية عاقلة حكيمة تعشق نجلاها
شقيقته 
فريالإبنة الثانية والثلاثون عامافقد إختار علام اسماء نجله وابنته تيمنا بأسماء ملوك مصر السابقين لكي يصبح شأنهم بأهمية اسمائهم
متزوجة منماجد المعيد بكلية الحقوق ذاتها التي تعمل بها والدة زوجته يسكن معهم بنفس القصر ولديه طفلان بيسان وفؤاد 
عائلة نصر البنهاوي
طليق إيثار 
عمرو أصغر أبناء نصر البنهاوي والمدلل لدى العائلةيبلغ من العمر الخامس والثلاثون متزوج منسميةذات الثمانية والعشرون عاما ولديهما طفلة وحيدة تدعىزينة ذات الأربع سنوات
الاب 
نصر البنهاوي رجل ظالم ترشح ليصبح عضوا بمجلس الشعب ليتخذ من عضويته تلك ستارا لتجارته الغير مشروعة بتهريب الأثار 
زوجته 
إجلال ناصف إمرأة قوية لا تملك قلبا وتعشق عمرو لكونه الوحيد الذي ورث ملامح والدها الحاج ناصف التي تعتز بكونها ابنة ذاك الاسطورة من خلال وجهة نظرها
الشقيق الأكبر لعمرو
طلعت الذي تخطى عامه الاربعون زوجته ياسمين ولدية ثلاثة فتيات 
الشقيق الاوسط 
حسين وزوجته مروة ولديهما طفل وطفلة
عائلة أيمن الاباصيري مدير الشركة التي تعمل بها إيثار والذي تخطي عامه الستون بخمسة أعوام يمتلك قلبا حنون مما جعله يتخذ من إيثار كإبنة له نظرا لظروفها الخاصة
زوجته نيلي إمرأة جميلة مدللةلديه إبن يدعى أحمد طبيب جراح ويمتلك مشفى استثماري خاص به أسسها له والده زوجته سالي 
لارا إبنة أيمن سنتعرف على قصتها لاحقا
دعونا نكتفي بهذا القدر لنتعرف على باقي الشخصيات من خلال الأحداث. 
أنا لها شمس 
بقلمي روز أمين.
بسم الله ولا قوة إلا بالله 
لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين
الفصل الأول
_أنا لها شمس بقلمي روز آمين
هذه الروايه مسجلة حصريا بإسمي روز آمين 
وممنوع نقلها لأية مدونة أو موقع أو صفحات أخري ومن يفعل ذلك قد يعرض حالة للمسائلة القانونية 
لم نخلق عبثا لقد خلقنا الله لغاية وهدف ولحكمة لا يعلمها سواهكل خطواتنا بالحياة موثقة بأمر من رب العالمين حتى عثراتنا والألامما هي إلا بداية لطريقا جديدا كتب لنا لنمضي بداخله ونحن أكثر حكمة وأوسع أفقا. 
أنا لها شمس 
روز أمين
داخل مدينة كفر الشيخ تحديدا بإحدى قراها المتمدنة بحكم قربها من المدينةتجلس تلك السيدة الخمسينية أمام أحد مواقد الغاز لتخبز خبزها بيداها وتلقيه فوق الساج الساخن ليتم عملية خبزه قبل أن يفيق زوجها وابنائها ليتناولوا طعام إفطارهم منه أقبلت عليها زوجة ولدها الأوسط وتدعى نوارةتبلغ من العمر الخامسة والعشرون لتتحدث بتثاؤب 
صباح الخير يا ماما مخبطيش عليا ليه علشان أساعدك في الخبيز
تحدثت السيدة بأنفاس لاهثة نتيجة مجهودها المبذول 
خفت ل وجدي يصحى وأقلق نومهده يا
 

انت في الصفحة 1 من 47 صفحات