الأربعاء 19 يونيو 2024

رواية أرني عيناك (كاملة جميع الفصول) بقلم ريهام ابو المجد

انت في الصفحة 1 من 13 صفحات

موقع أيام نيوز

البارت الأول
مريم جدو هو أنا متحبش.
جدو أي اللي أنتي بتقوليه دا لو متحبتيش من اللي يتحب بصي لنفسي وشوفي جمالك.
مريم بكسرة امال لي يوسف محبنيش.
جدو عشان غبي مش مقدر النعمة صدقيني هيندم بس بعد فوات الأوان أنسيه يا مريم يا حبيبتي أنسيه.
مريم بحزن انساه إزاي يا جدو دا أنا فتحت عيني عليه من صغري وأنا مبحبش الا هو دا مش ابن عمي وبس دا كل حاجه بالنسبالي مش عارفه لي محبنيش فيا اي ميتحبش أنا طول عمري بقوله حاضر ونعم طول الوقت جنبه وبسنده لي كدا.
جدو عشان أنتي عودتيه على كدا خلتيه يشوف حبك بزيادة فكتفى بكدا هو ضامن وجودك.
مريم بحزن وعشان حبيته بزيادة يبقى دا جزاتي يروح يحب صاحبتي اللي عارفة قد اي بحبه أنا مش مسامحاهم.
جدو سامحي يا حبيبتي عشان تنسى عشان تعرفي تعيشي وتحبي وتتحبي.
مريم حب أي بقى يا جدو قلبي اتقفل خلاص مش هعرف أحب حد غير يوسف.

جدو بهدوء تبقي غلطانة صدقيني بكرا هتحبي وتتحبي وهتكتشفي إنك عمرك ما حبيتي قبل كدا وأنك كنتي بتوهمي نفسك هتقابلي اللي يعشقك قريبا.
مريم بحزن مش عارفه يا جدو أنا تعبانة اووي قلبي وجعني حاسة أنه هيقف أنا مستهلشي كدا من يوسف.
وبدأت ټعيط بقهره وجدها مش عارف يعمل اي بس أخدها في حضنه ما هي ملهاش غيره أهلها متوفين من وهي صغيرة وجدها اللي اتكفل بيها وهي من صغرها بتحب يوسف ابن عمها بس هو للاسف مشفهاش بس عمها ومرات عمها بيحبوها جدا.
تاني يوم الصبح مريم جهزت عشان تروح الشغل هي بتشتغل ممرضة في مستشفى خاصة مشهورة وسلمت على جدها وباست إيده.
مريم مع السلامة يا جدو عشان أتأخرت.
جدو خلى بالك من نفسك يا حبيبتي ومتتأخريش.
مريم بحب حاضر سلام.
مريم لسه بتفتح باب الشقة لقت يوسف قدامها وبيبتسم وهنا قلبها وقف مكنتشي عايزة تشوفه والچرح ېنزف تاني.
يوسف بأبتسامة إزيك يا مريومة راحة الشغل تعالي أوصلك.
مريم لا شكرا هروح لوحدي ومتدلوش فرصة يتكلم ومشيت وقفت تاكسي وركبت.
وصلت المستشفي وغيرت لبسها واستلمت شغلها.
أروى مريم استني.
مريم مالك يا اروى بتنهجي كدا لي.
أروى أصلي لازم أمشي دلوقتي ماما تعبانة ومفيش حد في البيت لازم أكون جنبها فلو سمحتي ممكن تستلمي الشيفت بتاعي النهاردة لو سمحتي عارفة إني هتعبك.
مريم بحنية لا يا حبيبتي ولا يهمك المهم طنط تكون كويسة أبقي سلميلي عليها وأنا هتصل على جدو وأبلغه إني هبات النهاردة هنا.
أروى بجد متشكرة جدا يا مريم مش عارفة من غيرك كنت هعمل اي.
مريم طبطبت على كتفها وقالت يا حبيبتي إحنا صحاب ولازم نقف جنب بعض وبعدين معملتش حاجة يعني وإن شاء الله بكرا هاجي أطمن عليها بنفسي.
أروى حبيبتي تنوري ربنا ميحرمنيش منك ابدا.
اتصلت مريم على جدها عشان تبلغه.
مريم ازيك يا حبيبي.
جدو بخير يا حبيبتي طول ما انتي بخير مالك شكلك عايزة تقولي حاجة
مريم دايما فاهمني.
جدو امال دا انتي بنتي.
مريم ربنا يخليك ليا يا جدو بقول لحضرتك إني هبات النهاردة في المستشفي لأن اروى مامتها تعبت وحضرتك عارف أنها مريضة سكر ومش معاها حد في البيت فهي طلبت مني أخد الشفت بتاعها النهاردة معلشي بقى يا جدو وانا وافقت عشان ملهاش غيري.
جدو خلاص يا حبيبتي بس خلي بالك من نفسك كويس عشان هقلق عليكي وابقي كلميني كل شوية.
مريم حاضر بس أنت اتعشى كويس ونام ومتقلقشي عليا.
فجأة وصلت حالة طوارئ شاب عامل حاډثة جامدة ووشه وهدومه كلها عبارة عن ډم جريت عشان تحضر أوضة العمليات للدكتور وبالفعل دخلت أوضة العمليات والحمدلله بعد ٣ ساعات انتهت العملية.
الدكتور قال للاسف هو دخل في غيبوبة ومش عارفين هيفوق منها امتى.
مريم بزعل لا حول ولا قوة إلا بالله طب لي كدا يا دكتور.
الدكتور بعملية هو دماغه رافض أنه يرجع بس هو سامعنا بس مش بيستجسب هيحتاج وقت والعامل النفسي اهم حاجة لازم حد من أهله يكون جنبه على الأقل يكلمه عشان يستجيب.
مريم خلاص أنا هروح الإستقبال أشوف رقم حد من أهله أو أي معلومات يا دكتور.
الدكتور تمام وهو هيتنقل لأوضه عادية كمان شوية.
وبالفعل مريم راحت الإستقبال وسألت عنه وعرفت أنه راجل أعمال كبير
واسمه

انت في الصفحة 1 من 13 صفحات